منتديات بيسان الثقافية

عزيزنا الزائر
وجودك يسعدنا حقا ونتشرف بانضمامك لاسرتنا الكريمة
منتديات بيسان الثقافية
نعتذر من جميع الأعضاء والزوار في حال واجهتكم أية مشكلة حاليا بسبب الإصلاحات التقنية في المنتدى بغرض تطويره من ناحية الشكل
نرحب بجميع الزوار والأعضاء ونتمنى لهم كل المتعة والفائدة في منتديات بيسان الثقافية ويرجى التسجيل بالاسم الحقيقي ولن نقبل أسماء مستعارة ويمنع التسجيل بعضويتين في المنتدى ,شاكرين تفهمكم ولكم منا كل التحية والتقدير
لمن يواجه صعوبة بالتسجيل أو أية مشكلة يرجى إرسال رسالة إلى الإيميل التالي(Rami_Wasoof@hotmail.com) وشكرا

المواضيع الأخيرة

» خواطر ثقافية حول ديوان الشاعرة نعيمة عماشة: "يمام ورصاص"
الأحد سبتمبر 24, 2017 11:00 am من طرف نبيل عودة

» الواقع الثقافي العربي ومفهوم الحداثة
الإثنين سبتمبر 11, 2017 10:59 am من طرف نبيل عودة

» ديماموغيا
السبت سبتمبر 02, 2017 6:18 am من طرف نبيل عودة

» يستحق الاعدام
الثلاثاء أغسطس 22, 2017 11:06 pm من طرف نبيل عودة

» يوميات نصراوي: حكايتي مع النقد والنقاد
السبت يوليو 22, 2017 4:56 am من طرف نبيل عودة

» بين ناقدين كاتبين
الجمعة فبراير 10, 2017 10:42 am من طرف نبيل عودة

» بين ناقدين كاتبين
الجمعة فبراير 10, 2017 10:34 am من طرف نبيل عودة

» من التراث الفلسطيني
الأحد يناير 15, 2017 1:11 am من طرف نبيل عودة

» بحـث مـا جـرى...
الثلاثاء ديسمبر 13, 2016 11:40 pm من طرف نبيل عودة


الوداع ماقبل الاخير

شاطر
avatar
سليمان الشيخ حسين
رئيس مجلس الإدارة - شاعر عربي

عدد المساهمات : 4028
تاريخ التسجيل : 17/04/2011
العمر : 67

الوداع ماقبل الاخير

مُساهمة من طرف سليمان الشيخ حسين في الجمعة فبراير 27, 2015 10:08 am

الوداع ماقبل الاخير
لبوس هذا الوقت مهترئ
كرغبتي بدفء البيت
البيت البارد حدّ الصقيع
لاغناء يتسلل من غرفة الاولاد
الاسّرة مرتبة منذ وقت يطول
جامدة هي الاخرى
كل شيء في مكانه حتى الغبار
الشاشة الصغيرة
لوحة المفاتيح
المكتظة بالحروف
كلمات ترسلها المحنة
على هيئة جسد
يتدلى على الجدار
يسخر من بقائي
وحيدا بين السؤال والسؤال
كم بقي من الرحلة
العالم الوحشيّ
ينتهك أبوتي للصنوبر
لقد تمّ ايذائي
طيور الحمام حزينة
صور على الجدار
ترقص لها خيوط العنكبوت
ببطء وحيرة
الآن عرفت مهنتي
أنا حفار القبور بلا معول
بأظافري أحفر خدّ الزمن
لتسكن الطمأنينة في قلوبهم
وأنا العاري
أمام الله أسأل
ماذا يصيبك إن كنت واحدا أحدا
الوداع ماقبل الاخير
رفقة العمر عقود أربعة إلا صباحين
بصمة أخرى
تزال عن جدار القلب
تسكن وحشية السؤال لماذا
لو قدر لقلبي الجسارة
لرششت دمه على وجوههم
خيبة أخرى
تمطي خيل الوجهة الخائبة
لاأحبك يامدن النزيف
أيها الزيف الذي امتص شعبي
الوداع ماقبل الاخير
آخر طبقة جلد على جسدي
وآخر قطعة من بللور العين
دمعة أخيرة أزفها على رصيف الوداع
ولن تسمح لي الصلابة المفتعلة بدمعة
آه أيها الوقت
أنا حفار القبور
لم أخن جثة واحدة في حياتي
فكيف تعفن كل شيء في دفتر العائلة
الوداع ماقبل الاخير
تلك اللحظة الباقية من الشرود
المتأججة في الذاكرة
وأنت حائرة بيننا
رفيقة العمر الجميلة وداعا
بوح الى رفيقة العمر نجاة الوداع ماقبل الاخير مصياف 11/2/2015



_________________

    الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 14, 2017 6:20 am